كيف تحافظين على جمالك أثناء الحمل

0

عرفتِ للتو أنك حامل، أو ربما منذ بضعة أسابيع، أو حتى بضعة أشهر، ويُصيبك القلق والتوتر بشأن جمالك وما سوف تبدين عليه أثناء الحمل وما بعد الولادة، ينتابك الخوف من تأثير هرمونات الحمل وزيادة الوزن على رشاقة وتناسق جسدك! أنتِ الآن في المكان الصحيح، فمع حوامل ستتعرفين على طرق الحفاظ على جمالك أثناء الحمل لتبدين في قمة التألق والثقة بالنفس من ناحية، ومن ناحية أخرى يُمكنك تفادي معظم المشكلات التي تظهر على معظم الأمهات بعد الولادة.

 

كيف يتأثر جمالك أثناء الحمل

بدايةً، من المهم أن نضع أيدينا على المشاكل التي قد تواجهك أثناء الحمل، ونتعرَّف عليها بالتفصيل؛ لنتمكَّن من إيجاد حلول عملية وفعالة لكل مشكلة. وتتمثَّل تلك المشاكل في:

  • زيادة حجم الجسم: فمع تطور الحمل يزداد حجم الجنين داخل الرحم تدريجيًّا، مما يؤدي إلى زيادة حجم البطن ومحيط الخصر، إلا أن الأمر لا يقتصر على حجم البطن فحسب، بل تزيد التغيرات الهرمونية من قدرة الجسم على احتباس السوائل؛ مما يزيد من محيط الذراعين والفخذين، فضلًا عما تُسببه التغيرات الهرمونية من زيادة في حجم الثديين؛ استعدادًا لمرحلة الرضاعة.
  • ظهور علامات التمدد: وهي عبارة عن شقوق حمراء أو بنفسجية تظهر في الجلد نتيجة تمدده بشكل سريع يفوق قدرة الألياف الموجودة تحت سطح الجلد على التمدد، مما يؤدِّي إلى تكسُّر هذه الألياف وظهور الشقوق. وهذا ما يُفسِّر ظهور تلك العلامات في البطن وأحيانًا في الصدر والذراعين والفخذين.
  • ظهور الكلف: فعادةً ما يظهر الكلف أو البقع الداكنة بالوجه والرقبة والصدر، ويزداد ظهوره في الشهر الأخير ومع اقتراب موعد الولادة؛ نتيجة للتغيرات الهرمونية.
  • البشرة الدهنية: إذ تتحوَل بشرة معظم السيدات أثناء الحمل إلى بشرة دهنية لامعة، نتيجة تحفيز هرمونات الحمل للغدد الدهنية، وهو ما يُثير تذمر واستياء الكثيرات، كما قد يتسبب في ظهور حب الشباب.

 

كيف تحافظين على جمالك أثناء الحمل

إليكِ بعض النصائح التي تُمكنكِ من المحافظة على جمالك أثناء الحمل وكيفية التغلب على كل مُشكلة على حدة:

  • زيادة حجم جسمك من الأمور الطبيعية، لذا عليك تقبلها بل والتباهي بها، وارتداء ملابس الحمل المناسبة التي تُظهرك في أبهى صورك. ومع ذلك يجب عليكِ عدم المبالغة في تناول الأطعمة، والاكتفاء بتناول وجبات صغيرة صحية إلى جانب المكملات الغذائية التي يصفها الطبيب، حتى تكون الزيادة في الإطار الصحي، ويسهل التخلص منها بعد الولادة.
  • وبالنسبة لعلامات التمدد فيُمكنكِ تجنبها تمامًا إذا حرصتِ على ترطيب جسمك بالكامل منذ بداية الحمل، وذلك داخليًّا عن طريق شرب الكثير من الماء، وخارجيًّا عن طريق تدليك الجسم برفق بزيت اللوز أو زيت الزيتون قبل الاستحمام اليومي بنصف ساعة، كما يُمكنكِ استخدام أحد كريمات الترطيب المناسبة لفترة الحمل بعد استشارة الطبيب.
  • في حين أن كلف الحمل يُعَد من المشاكل المؤقتة التي تختفي مع انتهاء فترة الحمل أو بعدها بشهر أو شهر ونصف على أقصى تقدير، لذا يُمكنك إخفاؤها بالقليل من مستحضرات التجميل الآمنة لتزداد ثقتك بنفسك.
  • أما زيادة دهون البشرة، فيجب التعامل معها بحرص، وذلك عن طريق تنظيف البشرة جيدًا بشكل يومي، وتجنُّب تطبيق الكريمات الدهنية عليها. ويُعد قناع العسل الأبيض من الأقنعة الملائمة والفعالة في تنظيف وتغذية البشرة.

 

نصائح لتبدين أكثر جمالًا أثناء الحمل

لتبدين أكثر صحةً وجمالًا أثناء الحمل وبعد الولادة عليكِ بالآتي:

  • اشربي الكثير من الماء لترطيب الجسم والحد من ظهور علامات التمدد.
  • تناولي غذاء صحي لتحصلي على التغذية اللازمة لكِ ولطفلك، وتُحافظين في الوقت ذاته على نضارة بشرتك ومظهرك الصحي.
  • مارسي التمارين الرياضية الخفيفة والمناسبة لفترة الحمل؛ إذ تزيد الحركة من مرونة الجلد والعضلات، مما يحول دون حدوث الترهلات بعد الولادة، كما يُساعدك ذلك على تحسين الدورة الدموية بالجسم وتحسين الحالة المزاجية.
  • احصلي على قسط كافٍ من النوم، وخاصَّةً أثناء الليل؛ ليتمكن جسمك من تجديد بعض الخلايا التي تتسبب هرمونات الحمل في إتلافها.
  • اعتني ببشرتك دائمًا ودللي نفسك بعمل تدليك لطيف باستخدام أحد الزيوت الطبيعية، ليظل جلدك مشدودًا وصحيًّا، وستلاحظين النتيجة الرائعة لذلك بعد الولادة.
  • لا تترددي في وضع القليل من مساحيق التجميل الآمنة لتُضفي عليكِ لمسة جمالية تُزيد من ثقتك بنفسك.
  • استشعري دائمًا قيمة المرحلة التي تمرين بها، وتذكري أن صغيرك يتأثر بما تمرين به من انفعالات ويشعر بكِ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.