8 خطوات لاجراء تحليل الحمل المنزلي بطريقة صحيحة

0

تحليل الحمل المنزلي من أسهل وأصعب الاختبارات التي يمكن القيام بها؛ سهولته تكمن في قدرتكِ على القيام به في المنزل بخطوات بسيطة دون الحاجة لمساعدة طبية. أما صعوبته، فتكمن في إغفال أحد الخطوات المهمة لاجراء الاختبار بنجاح والتي قد تؤدي إلى ظهور نتائج سلبية أو إيجابية كاذبة، علاوة على الصعوبات التي قد تواجه بعض النساء في قراءة نتيجة اختبار الحمل. ولهذا، سوف نوفر لكِ في هذا المقال مرجع شامل لجميع الخطوات الهامة لاجراء اختبار الحمل بالبول بنجاح، ومساعدتكِ في قراءة جميع أنواع الاختبارات المتوفرة في السوق، والأسباب الشائعة للنتائج السلبية والإيجابية الكاذبة.

 

ما هو تحليل الحمل المنزلي بالبول

أثناء الحمل، تُفرز المشيمة هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية ‏(hCG)، والذي يظهر في البول والدم بعد حوالي عشرة أيام من غياب الدورة الشهرية. وهذا هو الوقت الذي تنغرس فيه البويضة الملقحة في الرحم. ويكشف اختبار الحمل المنزلي عن وجود هرمون hCG في البول مما يكشف إذا كنتِ حامل أم لا.[1]

يُذكر أنه في الأسابيع الثمانية إلى العشرة الأولى من الحمل، تزداد مستويات هرمون hCG بسرعة، وتصل إلى ذروتها خلال الأسبوع العاشر ثم تنخفض حتى نهاية الحمل.

 

متى يظهر الحمل في الاختبار المنزلي

معظم اختبارات الحمل المنزلية يمكنها كشف النتيجة من اليوم الأول لغياب الدورة الشهرية. حيث تكون هذه الفترة بعد حوالي أسبوعين من حدوث الحمل. وبالتالي، يمكن لفحص الحمل المنزلي اكتشاف هرمون hCG في البول، والذي يؤكد وجود الحمل. وللحصول على نتائج أكثر دقة، يُفضّل إجراء اختبار الحمل بعد أسبوع من غياب الدورة الشهرية، إذ يمنح الجسم وقتًا كافيًا لإنتاج كميات كبيرة من هرمون الحمل.[2]

 

8 خطوات لاجراء تحليل الحمل المنزلي بطريقة صحيحة

لضمان دقة إجراء اختبار الحمل المنزلي اتبعي هذه الخطوات البسيطة:

  1. اعرفي موعد إجراء الاختبار

انتظري حوالي أسبوع بعد غياب الدورة الشهرية للحصول على أفضل النتائج. فإذا كانت دورتكِ الشهرية غير منتظمة، قد يؤثر ذلك على النتائج. ورغم أن فحص الحمل المنزلي يمكنه الكشف عن الحمل من اليوم الأول لغياب الدورة، إلا أن حساب الدورة بشكل خاطئ قد يؤثر على هذه النتائج. ولذلك، يُنصح بالانتظار حوالي أسبوع بعد موعد الدورة.

  1. تأكدي من تاريخ إنتهاء الصلاحية

إذا كنتِ تُخططين لإجراء تحليل الحمل المنزلي بالبول ، تأكدي من تاريخ إنتهاء الصلاحية. لأنه كلما كان اختبار الحمل أحدث، كانت النتائج أفضل. تأكدي أيضًا من سلامة العبوة وأنها غير مفتوحة وصالحة للاستخدام.

  1. قومي بعمل الاختبار في الصباح

يساعد عمل اختبار الحمل المنزلي في الصباح (أول عينة بول في اليوم) في الحصول على نتائج أكثر دقة، لأن هذه العينة تحتوي على أعلى مستويات هرمون الحمل. وبالتالي، اجمعي العينة من أول بول في الصباح، ولا تشربي السوائل قبل جمع العينة لأنها قد تُخفف من مستويات هرمون الحمل وتؤثر على النتائج.

  1. جمع عينة البول

تتطلب بعض اختبارات الحمل المنزلية وضع الاختبار تحت مجرى البول حتى يتشرب البول تمامًا. سوف تستغرق هذه العملية من ثلاث إلى خمس ثوانٍ. بينما تتطلب بعض اختبارات البول الأخرى جمع عينة البول في كوب، ووضع بضع قطرات على الاختبارات. لذلك، اقرأي التعليمات بعناية لتنفيذ المطلوب بدقة.

  1. اقرأي التعليمات بعناية

قبل استخدام أي اختبار حمل ، يجب مراجعة التعليمات الموجودة عليه. فكل نوع وله مواصفات مختلفة، وتحتاجين إلى فهم متطلبات الاختبار لتنفيذها بعناية للحصول على أفضل النتائج. فكما ذكرنا بالأعلى، هناك طرق مختلفة لجمع البول، كما تختلف طول المدة التي يحتاجها كل اختبار لغمسه في البول، والرموز المستخدمة لقراءة النتائج.

  1. تعرفي على الرموز

عليكِ معرفة الرموز المدرجة على عبوة الاختبار لفهم القراءة بشكل أفضل. إذا كنتِ غير قادرة على معرفة هذه الرموز، فسوف نساعدكِ على قرائتها في هذا المقال، فتابعي القراءة.

  1. انتظار النتيجة

بعد تنفيذ خطوات الاختبار، ضعي الاختبار على سطح نظيف لانتظار النتيجة. كل اختبار وله مدة مختلفة، عادة ما يكون وقت الانتظار بين دقيقة إلى خمس دقائق.

  1. التحقق من النتيجة

بعد انتهاء وقت الانتظار، تحققي من النتائج. إذا ظهر خط باهت بجانب الخط الأول، فيعتبر اختبار الحمل ايجابي. وإذا كان الخط خفيف جدًا وغير مؤكد، يمكنكِ الانتظار حتى اليوم التالي لإعادة الاختبار.

 

كيفية قراءة نتيجة اختبار الحمل المنزلي

تختلف طرق قراءة اختبارات الحمل المنزلية حسب نوعها، إلا أن هناك نوعان هما الأكثر انتشارًا في السوق؛ أحدهما عادي والآخر رقمي. ويظهر شكل اختبار الحمل الإيجابي في كل منهما كالتالي:

  • اختبار الحمل العادي: يحتوي أي اختبار حمل منزلي على خطين، أحدهما لتأكيد أن الاختبار يعمل، والثاني يوضح نتيجة تحليل الحمل الإيجابي أو السلبي. إذا كان الحمل إيجابي يظهر الخطين معًا، وفي بعض الاختبارات يظهر خط وعلامة + للدلالة على وجود حمل.
  • اختبار الحمل الرقمي: تظهر نتيجة اختبار الحمل الإيجابي على شريط الاختبار في شكل كلمة “You’re Pregnant” أو كلمة “Yes”، فتكون النتيجة بذلك أوضح من التي يُظهرها اختبار الحمل العادي.

 

هل تحليل الحمل بالبول مضمون

أغلبية اختبارات الحمل المنزلية دقيقة بنسبة 97% إذا تم إجراؤها بالطريقة الصحيحة. ومع ذلك، في بعض الحالات، كما هو موضح أدناه، يمكن أن تكون النتيجة إيجابية كاذبة أو سلبية كاذبة.[3]

[قد يُهمكِ أيضًا: أفضل طرق اختبار الحمل المنزلي]

 

متى يعطي اختبار الحمل نتيجة خاطئة

إذا تم إجراء الاختبار بشكل صحيح، ورغم ذلك يُعطي نتيجة خاطئة. فإن ذلك ينقسم إلى شقين:[4]

أسباب نتيجة تحليل الحمل الإيجابية الكاذبة

رغم ندرة ظهور النتيجة الإيجابية الكاذبة لاختبار البول، إلا أنه لا يمكن استبعادها. والنتيجة الإيجابية الكاذبة تكون ظهور إيجابية الحمل في الاختبار، بينما في الواقع أنتِ لست حامل. ويرجع ذلك إلى:

  • الحمل الكيميائي: ويُعرف أيضًا باسم الإجهاض المبكر، ويظهر نتيجة تعرض السيدة لاجهاض مبكر دون أن تعرف. إذ تفقد الجنين بعد وقت قصير من استقرار البويضة الملقحة في الرحم، مما يؤدي إلى ظهور إيجابية الحمل في الاختبار نتيجة وجود بقايا من هرمون الحمل في الجسم بعد الإجهاض.
  • تخطي وقت الاختبار: عند قراءة النتائج بعد مرور المدة الموصي بها للاختبار، قد يتسبب ذلك في ظهور نتيجة خاطئة بإيجابية الحمل رغم عدم وجوده فعليًا.
  • الأدوية: إذا كنتِ تخضعين لأي علاجات طبية للخصوبة، والتي تتضمن هرمون hCG، فتأكدي من مرور 14 يومًا على الأقل لمسح تأثيرها من الجسم قبل إجراء تحليل الحمل.
  • خط التبخر: وهو خط طفيف يظهر على اختبار الحمل في مكان الخط الإيجابي. ويظهر خط التبخر غالبًا بسبب جفاف البول أو تبخره من اختبار الحمل نتيجة مرور وقت أكثر من المحدد للاختبار فيُعطي لون باهت وخفيف، مما يؤدي إلى اختلاط الأمر عليكِ. ولكن لا داعي للحيرة، فكل اختبار حمل مُحدد به لون الخط الإيجابي على العبوة، ويكون الإختبار إيجابي فقط إذا ظهر الخط بهذا اللون.

 

أسباب قراءة اختبار الحمل سلبية

إذا كان الاختبار يشير إلى عدم وجود حمل أكثر من مرة، فلا داعي للقلق. هناك عدد من الأسباب للنتيجة السلبية، منها:

  • إجراء الاختبار في وقت مبكر جدًا: إذا قمتِ بإجراء تحليل الحمل في وقت قبل الموعد المُحدد، فستكون النتيجة سلبية كاذبة. عليكِ الانتظار حتى يحين موعد الاختبار، كما ذكرنا في بداية المقال. كما أن فرص الحصول على نتيجة سلبية كاذبة تكون عالية، إذا أجريت الاختبار فور غياب الدورة الشهرية.
  • انخفاض حساسية اختبار الحمل: قد يكون شريط اختبار الحمل أقل حساسية أثناء اكتشاف هرمون hCG بسبب عيب في التصنيع. وبالتالي، إذا كنتِ غير مقتنعة بالنتيجة السلبية، قومي بإعادة الاختبار باستخدام اختبار حمل منزلي من شركة أخرى.
  • البول المُخفف: وهذا هو سبب إجراء الاختبار في الصباح الباكر. فإذا أجريتي الاختبار في وقت آخر من اليوم، قد يُعطي البول المُخفف نتيجة خاطئة في بعض الأحيان.

 

مقالات ذات صلة:

 

المراجع[+]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.