حركة الجنين في الشهر الخامس

0

تندرِج حركة الجنين ضمن أهم العلامات الحيوية التي تُساعد في الاطمئنان على سلامة الجنين وتطوره وفقًا لمنحنى النمو الطبيعي له على مدار أشهر الحمل. فضلًا عن ذلك، تشعر الحامل مع كل حركة من حركات جنينها بتدفق ملحوظ في مشاعر الأمومة، فتظل تترقَّب تلك الحركات وتسعد بملاحظتها. وقد أكدت العديد من الأمهات أن الشهر الخامس من الحمل هو بداية شعورهن بحركات جنينهن؛ لذا سنتحدَّث فيما يلي عن حركة الجنين في الشهر الخامس وكيف يمكن متابعتها.

 

الشهر الخامس من الحمل

يمتد الشهر الخامس من الحمل بين الأسبوعين السابع عشر والواحد والعشرين، ومن ثَمَّ فهو يمثل منتصف الحمل تقريبًا. وفيه تمر الحامل بمجموعة من التغيرات، وتشعر بالمزيد من الأعراض التي ترتبط بتطور الجنين وزيادة نموه، الذي ينتج عنه زيادة قليلة في حجم البطن خلال هذا الشهر. والجدير ذكره أن الكثيرات تعتبرنه من أسهل أشهر الحمل وأخفها على السيدة الحامل؛ نظرًا لأنها تكون قد تخلصت للتو من أعراض الدوار والغثيان والقيء التي تُلازم معظم الحوامل على مدار الأشهر الثلاثة الأولى.

 

أعراض الحمل في الشهر الخامس

يتميز الحمل في الشهر الخامس بظهور مجموعة من الأعراض واختفاء البعض الآخر، كما أن جميع الأعراض تبدو نسبية، أي تختلف في شدتها من سيدة لأخرى. وتبدو تلك الأعراض كالتالي:

  • يبدأ في هذا الشهر الشعور بحرقة المعدة ويزداد تدريجيًّا مع زيادة حجم الجنين.
  • تبدأ معاناة الكثيرات مع الإمساك منذ الشهر الخامس من الحمل.
  • يبدأ أيضًا في هذا الشهر تورم القدمين نتيجة زيادة قابلية الجسم لاحتباس السوائل.
  • قد تلاحظ البعض ظهور علامات التمدد في الجسم بسبب تمدد الجلد على نحو غير مسبوق.
  • يزداد معدل ضربات القلب ليضخ المزيد من الدم إلى الجنين، مما يُساعده على النمو.
  • تُلاحظ السيدة تغير في حجم الثدي وشكل الحلمات؛ استعدادًا لمرحلة الرضاعة.
  • كما قد تشعر البعض بحكة خاصة في منطقة البطن؛ نتيجة لتمدد الجلد الناتج عن زيادة حجم الرحم.[1]

[قد يُهمكِ أيضًا: علاج تشقق حلمة بعد الولادة]

شكل الجنين في الشهر الخامس

يزداد حجم الجنين في الشهر الخامس، فيصل طوله إلى حوالي 16 سم تقريبًا. وفي هذه المرحلة، يُغطي جسمه بالكامل شعر كثير ناعم جدًّا، كما يُفرز الجلد مادة دهنية سميكة؛ لتحمي الجنين من التعرض المستمر للسائل الأمينوسي المحيط به.

[قد يُهمكِ أيضًا: الحمل في الشهر الخامس]

حركة الجنين في الشهر الخامس

تبدأ حركة الجنين في الظهور في الشهر الخامس مع ازدياد حجمه، فتتمكن الحامل من ملاحظتها. وتبدو على هيئة ركلات خفيفة أو تنقلات طفيفة، تتطلب تركيزًا جيدًا للشعور بها. وقد تختلف حركة الجنين في الشهر الخامس للبكر عنها لغير البكر؛ إذ قد يصعب على البكر تمييز تلك الحركة في بداية الشهر، إلا أنها تُصبح أكثر وضوحًا مع نهايته، فتتمكن من ملاحظتها. في حين أن غير البكر يُمكنها تمييز حركة جنينها مع بداية الشهر الخامس من الحمل.[2]

وللتمكن من ملاحظة حركة الجنين في بدايتها، تُنصَح السيدة الحامل بالاستلقاء على أحد جنبيها متيقظة، والتركيز مع الجنين لمدة ساعتين متتاليتين. ثم تكرار الأمر بعد عدة ساعات. وفي حالة تعذر ملاحظة تلك الحركة، يجب الأخذ في الاعتبار أن غالبية الأجنة تنشط حركتها وقت نوم الأم، فلا يُمكنها ملاحظتها معظم الأوقات. وفي هذه الحالة لا داعٍ للقلق طالما تتابعين نمو الجنين وتطوره مع الطبيب.

 

نصائح الشهر الخامس من الحمل

يُمكنكِ عزيزتي استغلال الحمل في الشهر الخامس والاستمتاع به لأقصى حد ممكن، وذلك من خلال:

  • تناول وجبات صحية تعود فائدتها عليكِ وعلى جنينكِ في الوقت ذاته، والابتعاد عن السكريات والمقليات والأطعمة الدسمة.
  • في هذا الشهر يبدأ شكل جسمك في التغير، فتشعرين بالحاجة إلى ارتداء ملابس مريحة خاصة بالحمل.
  • احرصي على الحصول على قسط يومي من الراحة والاسترخاء.
  • تحدثي إلى جنينك الذي يبدأ في هذا التوقيت في تمييز صوتك، خاصةً إن عودتيه على الحديث إليه بنغمة دافئة في نفس التوقيت يوميًّا.
  • جهزي منزلك وغرفة نومك لاستقبال الصغير وابدئي في شراء ملابسه واحتياجاته.[3]

 

المراجع   [ + ]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.